اشتية - رووم نيوز

اشتية

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية ، اليوم الإثنين، أن خصم إسرائيل أموال المقاصة، يضع الحكومة الفلسطينية في موقف مالي صعب. وقال اشتية في مستهل جلسة مجلس الوزراء إن “مجموع ما خصمته اسرائيل بسبب التزامنا تجاه الأسرى والشهداء منذ عام 2019 وحتى اليوم حوالي 851 مليون شيكل والآن سيتم اقتطاع 51 مليون شيكل شهريا”. وأضاف اشتية أن “هذا الأمر يضعنا في موقف مالي صعب، خاصة وأن أموال المانحين لم يصرف منها شيء هذا العام، ونحن مستمرون في تمويل قطاع غزة و القدس والمنطقة (ج) التزاما منا تجاه أهلنا وحفاظا على مشروعنا الوطني ودولتنا فلسطين”. ولفت إلى أنه “من أجل الإيفاء بالتزاماتنا نضطر للاقتراض من البنوك، وهذا وضع غير طبيعي وغير مستدام. إنني أضع هذه الحقائق أمامكم لنكون معا مسؤولين أمام هذا الوضع”. وطالب اشتية “دول العالم بالتدخل لوقف الاقتطاعات الإسرائيلية غير القانونية والجائرة من أموالنا، وسندرس اتخاذ ما يلزم من إجراءات لمواجهة هذا القرار” في سياق آخر، رحب اشتية بالمبادرات الوطنية للحوار ونحرص على الوحدة الوطنية لإنهاء الحالة الراهنة، مضيفا: “نعلم أن الانتخابات هي أهم مدخل للوحدة، ونعمل جميعا على إلزام اسرائيل بتمكيننا من إجراءها في مدينة القدس”. وبعث اشتية بالتعازي لـ”الأسيرة خالدة جرار بوفاة ابنتها سهى، ونطالب سلطات الاحتلال بالإفراج عنها لحضور جنازتها وهذا حق انساني ضمنه القانون والاعراف الإنسانية”. إلى ذلك، يناقش مجلس الوزراء اليوم، الأوضاع الصحية والمالية والسياسية، وكذلك تنظيم أوضاع الفلل في أريحا، والنصارية، وأماكن أخرى، والتي يتم تأجيرها دون ضوابط، وسوف نضع نظاما لمعالجة هذه القضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *